كلية العلوم تحتضن اجتماعا مشتركا لوزارة التعليم العالي مع الرقابة المالية يدعو الى تعزيز تخصص المحاسبة القانونية


احتضنت كلية العلوم في جامعة بغداد، اجتماعا مشتركا بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي و ديوان الرقابة المالية الاتحادي، لمناقشة التعاون المشترك وتعزيز تخصص المحاسبة القانونية وتطوير الخبرات.

وقال وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور نبيل كاظم عبد الصاحب في اثناء حضوره الاجتماع، “إن مؤسسات التعليم العالي حريصة على التكامل مع الوزارات والمؤسسات وتوفير بيئة التعاون مع الجهات الرقابية ولاسيما ديوان الرقابة المالية الاتحادي والاتفاق على مستوى عال من الشفافية في الاجراءات والتدقيق وتقديم الحلول” .

ووجه وزير التعليم الجامعات والكليات الحكومية والأهلية بدعم ممثلي ديوان الرقابة المالية وتوفير المكان المناسب لهم وتسهيل الاجراءات المتعلقة بالرقابة المالية والالتزام الكامل بالقوانين والسياقات الأصولية وتقديم البيانات المالية على وفق المخاطبات والتوقيتات التي تحددها الجهات الرقابية المختصة.

وحث على التنسيق العلمي وتعزيز تخصص المحاسبة القانونية وتطوير الخبرات في ديوان الرقابة المالية وإعطاء الاولوية لهم في القبول في المعهد العالي للدراسات المحاسبية والمالية.

بدوره أشاد رئيس ديوان الرقابة المالية الاتحادي السيد رافل ياسين خضير بالتعاون الذي تبديه وزارة التعليم ومؤسساتها الأكاديمية ومشيرا الى أهمية الحوارات المباشرة وتعضيد مسارات التواصل والتنسيق الذي يسهل مهمة السلطة الرقابة التي تمارسها المؤسسات المختصة.

وناقش المجتمعون بحضور نائب رئيس الديوان وعدد من المدراء العامين فيه والوكيل الإداري لوزارة التعليم ورئيس جامعة بغداد ورئيس الجامعة التقنية الوسطى ومدير الدائرة الادارية والمالية ومدير الدائرة القانونية ومدير دائرة التعليم الجامعي الأهلي ونخبة من مسؤولي أقسام العقود الفقرات المدرجة على جدول الأعمال الذي تضمن محاور عدة منها تدقيق البيانات المالية للجامعات والكليات الحكومية والأهلية ومساحة تطبيق القوانين والتعليمات والحاجة الى مراجعة وتعديل بعض موادها ومحور صندوق التعليم العالي والمكاتب الاستشارية والايرادات المترتبة عليهما ومواطن الإنفاق منها في ضوء المحددات القانونية وتنسيق العمل بين أقسام التدقيق الداخلي في مقر الوزارة مع ديوان الرقابة المالية.

Comments are disabled.