ندوة علمية دولية تقيمها كلية العلوم بالتعاون مع جامعة الشارقة تدعو الى تطوير تخصصات الفلك والفضاء في العراق


نظم قسم الفلك والفضاء ووحدتي التعليم المستمر في كلية العلوم بجامعة بغداد بالتعاون مع جامعة الشارقة في الامارات العربية المتحدة، ندوة علمية الكترونية بعنوان “علوم الفلك والفضاء في العراق بين الواقع والطموح” بمشاركة عدد من الطلبة والباحثين من داخل الجامعة وخارجها .

وهدفت الندوة الى القاء الضوء على احد اهم العلوم الطبيعية وهو الفلك والفضاء، الذي يعد من الاقسام الوحيدة من بين الجامعات العراقية تحتضنه كلية العلوم بجامعة بغداد،  بوصفها اعرق كلية علمية في العراق واكبرها باقسامها العلمية ووحداتها البحثية والتي تهتم بتطوير هذا التخصص ضمن خطط الكلية وعزمها على الارتقاء بالفروع العلمية بما تحمله من اشارات في التطور المعرفي العام للبلاد، الى جانب هدفها في التعريف بهذا التخصص اكاديميا وعلميا.

وتضمنت الندوة محاضرة قدمها مدير جامعة الشارقة الاستاذ الدكتور حميد النعيمي، تطرق فيها الى اهمية علوم الفلك والجوانب المهمة التي يمكن الاستثمار فيها، لتحقيق تطلعات المجتمع المحلي العلمية والتكنولوجية منها، و محاضرة للاستاذ الدكتور عبد الرحمن حسين، الذي دعا الى التعاون العلمي الهادف في تطوير علوم الفلك بالمحافل المحلية والدولية ومن ضمنها الاتحاد الدولي للفلك، علاوة على دور هذه العلوم في الارتقاء بالمستوى الثقافي العلمي العام، ومحاضرة للاستاذة الدكتورة نجاة محمد رشيد رؤوف، وتطرقت فيها الى الطموح في انشاء وكالة فضاء عراقية، عن طريق تنسيق الجهود الرسمية والفنية مع الجهات الاكاديمية، فضلا عن دور مثل هذه المشاريع ذات الطابع الاستراتيجي داخليا ودوليا، فيما اختتمت الندوة بمحاضرة الاستاذ المساعد الدكتور احمد عبد الرزاق سلمان، وتناول فيها اهم المؤشرات الحالية لواقع علوم الفلك والفضاء محليا، مع سرد مبسط للمشاريع المتحققة والمخطط لإنجازها والتي تكتمل مع الغاية الاساسية للتنمية المجتمعية.

Comments are disabled.