مقترحات السكن في الفضاء الخارجي بحلقة نقاشية اقامتها كلية العلوم


نظم قسم علوم الفلك والفضاء بالتعاون مع وحدتي ابن سينا للتعليم الالكتروني و التعليم المستمر،  حلقة نقاشية افتراضية بعنوان “مستقبل استيطان الفضاء” بمشاركة عدد من الطلبة والمهتمين بالحلقة من داخل الكلية وخارجها .

وهدفت الحلقة النقاشية الوقوف على تنامي التنافس بين شعوب كوكب الارض لسبر أغوار الفضاء واستغلال موارده، بعد ان اصبح الاعتقاد بان العديد بحاجة إلى النظر عن مكامن ما وراء كوكب الأرض، لضمان بقاء الجنس البشري واستمراريته والاجابة عن سؤال استيطان الإنسان للفضاء الخارجي، وامكانية وصول البشر إلى الكواكب المرشحة لحياة إنسانية، اوهم المشاريع المستقبلية للاستيطان واماكن إقامتها.

وتضمنت الحلقة النقاشية التي قدمها كل من الدكتورة هدى شاكر علي والدكتورة شروق مهدي والدكتورة ضحى محمود، الى تسليط الضوء على إمكانية السكن في الفضاء الخارجي ومخاطره على حياة الإنسان، و المردود العلمي والاقتصادي ومدى الحاجة اليه وكذلك توضيح دور المحطات الفضائية المدارية، وإمكانية العيش على كوكب المريخ كمثال على استيطان الكواكب القريبة، مستعرضين  فكرة اختراع المصعد الفضائي ليكون حلقة وصل مع المحطات الفضائية التي تدور بمدارات حول الارض، و كيفية إعالة المستوطنات الفضائية لنفسها وحاجاتها لمصادر الطاقة والموارد والمياه والنباتات المعدلة وراثياً، للصمود في مثل هذه البيئات القاسية.

Comments are disabled.